مدرستي

 

أطلقت شركة المـدار الجـديــد في وقت سابق من العام  2012  حمـلة مدرسـتـي لتوفير فصول جاهزة لعدد من  المدارس الليبية و بتخصيص ما قيمته 17% من اجمالي ايرادها لشهر كامل لدعم المدارس و تستمر هذه الحملة حاليا في تنفيذ و تسليم الفصول الجاهزة في مختلف المدارس المستهدفة بالمشروع.

 

كما تم الانتهاء من تجهيز فصول المنطقة الشرقية بالكامل و شارفت الحملة على الانتهاء في الجزء الأول الذي نفذ منه 80 فصلا من مجموع 130 فصلا.

 

الأعمـال الحالية مستمرة في جنوب لـيـبـيـا ليتم بعدها البدء في الجزء الثاني من الحـملة و المتوقع انتهـائه في غضون شـهرين كحد أقصى ، و يتـوقع الانتهـاء من المشـروع مع نـهاية العام الدراسي  2013 - 2014  لـيبدأ الطـلاب عامهم الدراسي الجديد في فصول جديدة.

 

تعتبر شركة الـمـدار الجـديد هذه الحملة جزء بسيط من جملة مبادراتها التي تسعى لتحقيقها في المجتمع مساهمة منها في الاهتمام بالانسان الليبي ، و من منطلق واجبها الاخلاقي و الانساني تجاه المجتمع الذي تنتمي اليه في الوقت الذي اصبحنا نحتاج فيه إلى تكاثف و تعاون الجميع من اجل الصالح العام